مغالطة الإحراج الزائف

مغالطة الإحراج الزائف | مرابط

الكاتب: د. فهد بن صالح العجلان

44 مشاهدة

تم النشر منذ شهر

سألتُ  مرةً عددًا من الطلاب الرائعين الذين أسعد بتدريسهم في الجامعة سؤالًا، وأردتُ أن يحددوا الجواب الصحيح: (لأننا لا نرى بأعيننا نعيم القبر ولا عذابه، فعندنا شخصٌ يقول: أنا لا أؤمن بهذا لأنه يخالف العقل، ونجد في مقابله شخصًا آخر يقول: أنا أؤمن به ولو خالف العقل، فأنت مع أي الرأيين في هذا؟)

طبعًا، أنا مارست في هذا الاختيار مغالطة "الإحراج الزائف" بحصر الخيارات الممكنة في الجواب عن هذا السؤال بجوابين، مع أن الجواب الصحيح ليس محصورًا فيها.

الذي حصل، أن تلاحقت إجاباتهم: نؤمن به، ولو خالف العقل!
وكنت أكرر على من يجيب مشنّعًا: ولو خالف العقل؟
فيقول مضطرًا: نعم!

لا شك أن هذا الجواب كان خطأ ظاهرًا، فالذي خلق فينا الإدراك هو الذي أنزل لنا الوحي، فلا يمكن للوحي أن يخالف العقل.

وإنما الذي دفعهم إليه هو عمق الإيمان بالوحي، وشدة تعظيمهم لكلام الله وكلام رسوله صلى الله عليه وسلم، فلم يجدوا في أنفسهم حرجًا من الجزم والقطع بما أخبر الوحي به، لكنهم لم يحسنوا التعامل مع هذا الاعتراض المتعلق بدعوى مخالفة العقل.

هذا في الواقع ليس خاصًا بهم، بل هو معبر عن حال أكثر هذه الأمة المسلمة، فهم على اختلاف تمسكهم بأحكام دينهم مسلّمون للأصول القطعية، ولا ينازعون في خبر الله وحكمه، وإن خفي عليهم التعامل مع الأصول المعارضة، والشبهات المشككة.

وهذا مكتسب شرعي عظيم، يفرض العناية بأمرين:
الأول: تعزيز الاعتماد على نصوص الوحي في نفوس الناس، والدعوة إلى التسليم لما فيه من خير وهداية ومصلحة.
الثاني: تقديم الإجابات الكلية عن مثل هذه المعارضات الشائعة، حتى لا يقتنع المسلم بمسلك خاطئ من باب تعظيم الشرع، فيكون هذا سببًا للتأثير على المحكمات الشرعية.

وأكبر ما يؤثر في إضعاف قوة هذا المكتسب في عصرنا أمران:
١-ظاهرة التحريف المستترة بتعظيم الشرع وتقدير أحكامه، لأنها تغير للناس أحكام دينهم، وتحوّل اعتقاداتهم الصحيحة الفطرية عن موضعها الصحيح.
٢-ظاهرة الاختلاف والتنازع في النصوص والأحكام، بما يورث الشك والارتياب والتردد في النفوس، فتكون سببًا لإضعاف قوة اليقين بالوحي وأحكامه في قلوب بعض المسلمين.

تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#الإحراج-الزائف
اقرأ أيضا
لماذا أنتم تعانون من فوبيا الجنس؟! | مرابط
أباطيل وشبهات

لماذا أنتم تعانون من فوبيا الجنس؟!


من احتجاجات الاختلاطيين كثرة قولهم: لماذا تعانون من هذا التشكك والارتياب وبث القلق من نشوء العلاقات المحرمة؟ لماذا تتوهمون أن الناس مهجوسين بالجنس بهذا الشكل؟ لماذا ننظر للمرأة على أنها كائن جنسي؟ لماذا لاتنظرون للأمور نظرة طمأنينة وثقة؟! .. بين يديكم الرد على هذه الشبهات المتكررة على ألسنة العلمانيين ومؤيدي الاختلاط

بقلم: إبراهيم السكران
64
سلسلة كيف تصبح عالما: الدرس الثالث ج2 | مرابط
تفريغات

سلسلة كيف تصبح عالما: الدرس الثالث ج2


نحن لا نفهم قيمة العلوم الحياتية حقيقة وبالذات الشباب الملتزم الذي له واجهة إسلامية واضحة فهو لا يعطي هذا الأمر قدرا وقد ساهم في ذلك -وللأسف الشديد- بعض علماء المسلمين فبعض علماء المسلمين قديما وإلى الآن يسير على نهجهم البعض صنفوا العلوم إلى علوم شرعية وحياتية إلى علوم دينية ودنيوية أو علوم أخروية ودنيوية فقالوا: علوم الدين كالفقه والتوحيد والتفسير والحديث وما إلى ذلك وقالوا: علوم الدنيا كالطب والهندسة والفلك وغيرها من العلوم فما الذي نتج عن ذلك نتج أن الإنسان الملتزم بدينه يشعر بحرج شديد أ...

بقلم: د راغب السرجاني
272
كيف تعامل الصحابة بعد تبشيرهم بالجنة؟ | مرابط
تفريغات

كيف تعامل الصحابة بعد تبشيرهم بالجنة؟


الصحابة الذين بشروا بالجنة عندما تقرأ عن حياتهم في كتب السير تجد أن خوفهم من الله اشتد وازداد بعد أن بشروا بالجنة وهذا أمر غريب قد لا يفهمه العقل البشري. فهب جدلا أن رجلا صاحب مدرسة قال لك: أنا صاحب المدرسة وأنا الذي أعين المدرسين وأنا الذي أوقع على النتيجة النهائية وابنك في رعايتي وهو ناجح آخر العام إن شاء الله سواء كتب أم لم يكتب هل يزداد اطمئنانك أم يزداد خوفك؟ يزداد اطمئنانك.

بقلم: عمر عبد الكافي
87
الاختلاط هم ووهم | مرابط
فكر مقالات المرأة

الاختلاط هم ووهم


من الأقوال المألوفة التي قد اعتدنا على تداولها وتناقلها حتى غدت من الأشياء الملقاة على قارعة الطريق-كما يقول أديب العربية الرافعي- وبلغ التكثيف بها لحد أن يتوهم بعض الناس أنها من المسلمات الفقهية القول بأن المحرم في الشريعة هو الخلوة لا الاختلاط وأن المجتمع المسلم في نشأته الأولى كان مجتمعا مختلطا يجتمع فيه الرجال والنساء ويسوقون في سبيل ذلك النصوص والأدلة الشرعية المؤيدة له وفي هذا المقال يقف المؤلف على إشكالية الاختلاط وما يسوقه المؤيدون له من أدلة مزعومة

بقلم: فهد بن صالح العجلان
749
موسم الإنكار على منكري المنكر | مرابط
فكر الليبرالية

موسم الإنكار على منكري المنكر


إن دين الليبرالية هو أكبر قضايا المسلمين في حاضرنا وتتبع صوره المتنوعة وكشف موالجه للنفوس واجب على ذوي العلم.وكل خبيثة دسها الليبراليون قبلا بخضوع المستضعفين يوجبون الآن طاعتها بصلف الجبارين! وكل شرعة غمروها قبلا بنسبية المؤولين يبطلونها اليوم بوعيد الطاغين!

بقلم: عمرو عبد العزيز
78
التواصل الشبكي: إدمان أم مهرب | مرابط
اقتباسات وقطوف ثقافة

التواصل الشبكي: إدمان أم مهرب


ومن التصورات الشائعة: الظن أن العالم الجوهري في الإدمان الشبكي هو بفعل الجاذبية الاستثنائية للمحتوى على الإنترنت بحيث يخلب المرء عن المهام الأخرى وهذا التصور غير دقيق البتة فقد أكدت دراسات هذا الحقل أن الإدمان الشبكي كثيرا ما يكون آلية هروب نفسي

بقلم: إبراهيم السكران
74