الغناء بريد الشيطان

الغناء بريد الشيطان | مرابط

الكاتب: محمد العريفي

182 مشاهدة

تم النشر منذ 10 أشهر

بعض الفتيات قد يجرها الشيطان إلى سبيل الرذيلة بسماع الغناء، والتعلق بالفحشاء، وقد قال الله تعالى: "وَمِنْ النَّاسِ مَنْ يَشْتَرِي لَهْوَ الْحَدِيثِ لِيُضِلَّ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ" [لقمان:6] وكان ابن مسعود رضي الله عنه يقسم بالله أن المراد به الغناء، وفي الصحيح قال صلى الله عليه وسلم: (ليكونن من أمتي أقوام يستحلون الحرَّ والحرير والخمر والمعازف).

 

وصح عند الترمذي أنه صلى الله عليه وسلم قال: (ليكونن في هذه الأمة خسف وقذف ومسخ، وذلك إذا شربوا الخمور، واتخذوا القينات، وضربوا بالمعازف) ونص العلماء على تحريم آلات اللهو، والتحريم يشتد والذنب يعظم إذا رافق ذلك الموسيقى غناء، وتتفاقم المصيبة عندما تكون كلمات الأغاني عشقًا وحبًا وغرامًا ووصفًا للمحاسن، بل هي مزمار الشيطان الذي يزمر به فيتبعه أولياؤه، قال ابن مسعود رضي الله عنه: [الغناء رقية الزنا]. أي: هو طريقه ووسيلته.

 

هذا كان يقوله ابن مسعود لما كان الغناء يقع من الجواري والإماء المملوكات، يوم أن كان الغناء بالدف والشعر الفصيح يقول: هو رقية الزنا، فماذا يقول ابن مسعود لو رأى زماننًا هذا وقد تنوعت الألحان وكثر أعوان الشيطان؟! لقد أصبحت الأغاني تسمع -والعياذ بالله- في كل مكان، والأغاني طريق لنشر الفاحشة، فما يكاد يذكر فيها إلا الحب والغرام، بالله عليك هل سمعت مغنيًا غنى يومًا في التحذير من الزنا أو أكل الربا أو حتى عن صوم النهار وبكاء الأسحار وتعظيم الواحد القهار؟!

 

كلا. ما سمعنا بشيء من ذلك، بل أكثرهم يدعو إلى العشق المحرم، وتعلق القلب بغير الله، بل قد يجر إلى الداهية العظمى وهو عشق الفتاة لفتاة مثلها، والإعجاب بها، ومصاحبتها.. نعم، أحبها.. لا لأنها قوامة ليل، ولا صوامة نهار، ولكن لجمال وجهها، وملاحة بسمتها، تعجبها حركاتها، وتثيرها ضحكاتها، تفتن بابتسامتها، وتأنس بمجالستها، بل وتعجب منها بكل شيء وإن كان قبيحًا.

 

وبعض الفتيات قد تتساهل بمثل ذلك، بل قد يظهر منها ما يدل على استدعائها لذلك، كم يوجد من الفتيات المائعات في حركاتهن وضحكاتهن، بل وأسلوب الكلام وطريقة المشي، إضافةً إلى لبس الثياب الضيقة، والتغنج والدلال، وكثرة اللمسات والقبلات، وتبادل الرسائل العاطفية والهدايا الشيطانية، نرى أحيانًا هذه المظاهر في بعض المدارس والكليات وفي غير ذلك.. فلماذا تفعل الفتاة ذلك؟ لماذا تفعله؟ بسبب الإعجاب والعشق والمحبة.. وهذا هو الشذوذ عن الفطرة، وهو مؤذن بنزول العذاب الذي نزل على قوم لوط، فماذا فعل قوم لوط؟ اكتفى رجالهم برجالهم، ونساؤهم بنسائهم.

 

وقد ذكر الله خبر هؤلاء الفجار في كتابه، وأن لوطًا صاح بهم وقال: "أَتَأْتُونَ الْفَاحِشَةَ مَا سَبَقَكُمْ بِهَا مِنْ أَحَدٍ مِنْ الْعَالَمِينَ" [الأعراف:80] وإذا وقعت هذه الفاحشة كادت الأرض تميد من جوانبها، والجبال تزول عن أماكنها، ولم يجمع الله على أمة من العذاب ما جمع على قوم لوط، فإنه طمس أبصارهم، وسود وجوههم، وأمر جبريل بقلع قراهم من أصلها ثم قلبها عليهم، ثم خسف بهم، ثم أمطر عليهم حجارةً من سجيل فجعلهم آية للعالمين، أخذهم على غرة وهم نائمون فما أغنى عنهم ما كانوا يكسبون.!

 

أما رسول الله صلى الله عليه وسلم فصح عنه فيما رواه الترمذي أنه قال: (إن أخوف ما أخاف على أمتي عمل قوم لوط) وصح فيما رواه ابن حبان أنه صلى الله عليه وسلم قال: (لعن الله من عمل عمل قوم لوط، لعن الله من عمل عمل قوم لوط، لعن الله من عمل عمل قوم لوط) وقال ابن عباس رضي الله عنه: [اللوطي إذا مات من غير توبة مسخ في قبره خنزيرًا].

 

ومن كانت قد أسرفت على نفسها ووقعت في شيء من ذلك، فلتسارع إلى التوبة والاستغفار، والإنابة إلى العزيز الغفار، فربنا جل وعلا رحيم. توبي إلى الله ومزقي ما عندك من رسائل وأرقام، وأتلفي الصور والأشرطة والأفلام، أثبتي أن حبك للرحمن أعظم من كل حب، أثبتي أنك تقدمين طاعة الله على طاعة الهوى والشيطان.

 


 

المصدر:

محاضرة قصة فتاة

تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#الغناء
اقرأ أيضا
دمعة على الإسلام | مرابط
فكر مقالات

دمعة على الإسلام


جاء الإسلام بعقيدة التوحيد ليرفع نفوس المسلمين ويغرس في قلوبهم الشرف والعزة والأنفة والحمية وليعتق رقابهم من رق العبودية فلا يذل صغيرهم لكبيرهم ولا يهاب ضعيفهم قويهم ولا يكون لذي سلطان بينهم سلطان إلا بالحق والعدل وقد ترك الإسلام بفضل عقيدة التوحيد ذلك الأثر الصالح في نفوس المسلمين في العصور الأولى فكانوا ذوي أنفة وعزة وإباء وغيرة يضربون على يد الظالم إذا ظلم ويقولون للسلطان إذا جاوز حده غير سلطانه: قف مكانك ولا تغل في تقدير مقدار نفسك فإنما أنت عبد مخلوق لا رب معبود واعلم أنه لا إله إلا ال...

بقلم: مصطفى لطفي المنفلوطي
283
العالم يعرف بمواقفه | مرابط
تعزيز اليقين تفريغات

العالم يعرف بمواقفه


العالم لا يعرف فقط بعلمه وإنما يعرف بمواقفه وبتأثيره وإمامنا رضي الله عنه الإمام أحمد أبرز ما يذكر عنه مع كونه فقيها ومحدثا لكن أبرز ما يذكر عنه إذا ذكر هو وقفته لدين الله عز وجل وموقفه عند الفتنة عند المحنة وعندما تذكر المحنة يذكر أحمد رضي الله عنه لماذا لأنه وقف موقفا كما عبر هو عن محمد بن نوح الذي ثبت معه في الفتنة ولكنه مات في الطريق يقول: ولقد وقف موقفا لا يعرفه إلا الراسخون في العلم أو لا يقفه إلا الراسخون في العلم رضي الله عن أحمد

بقلم: أبو علياء محمد سعد
178
منهج السلف في إثبات أسماء الله وصفاته ج2 | مرابط
تفريغات

منهج السلف في إثبات أسماء الله وصفاته ج2


لقد كان الصحابة يثبتون لله الأسماء والصفات كما أثبتها القرآن والسنة ولذلك نحن نقول: كلمة التوحيد قبل توحيد الكلمة وبين يديكم تفريغ لمحاضرة هامة للشيخ أبو إسحق الحويني يقف فيها على مسألة الأسماء والصفات وعقيدة السلف في ذلك

بقلم: أبو إسحق الحويني
438
مراجعات نقدية للخطاب المدني الديمقراطي ج2 | مرابط
فكر مقالات الديمقراطية

مراجعات نقدية للخطاب المدني الديمقراطي ج2


من المقدمات المنهجية الأساسية التي ينبغي التنبه لها في البدء أن قضايا النهضة والإصلاح والتغيير يجب أن يكون منطلقها منطلقا إسلاميا شرعيا وإذا كان المنطلق غير إسلامي ولا شرعي فإنه لن يتحقق شيء من ثمراتها بمعناها الشامل والمشروع والمرضي لله تعالى وربما تتحقق بعض المكاسب الدنيوية والانتصارات المؤقتة لكنها ليست النهضة والإصلاح المطلوبة من المسلم

بقلم: الدكتور عبدالرحيم بن صمايل السلمي
835
علمانية الحكم الجزء الأول | مرابط
فكر مقالات العالمانية

علمانية الحكم الجزء الأول


امتدت العلمانية إلى كل مجالات الحياة تقريبا بداية من الحكم مرورا بالاقتصاد وصولا إلى الأخلاق والشعور بل وحتى عالم الفن والأدب والكتابة اجتاحته العلمانية كذلك وفي هذا المقال يفصل لنا الكاتب سفر الحوالي علمانية الحكم وبداياتها في القرون الوسطى في ظل تمتع الكنيسة بسلطاتها الكبيرة رغم ذلك كان الحكم علمانيا حتى لو كان ظاهريا تحت مظلة الكنيسة

بقلم: د سفر عبد الرحمن الحوالي
1727
دلالة التواتر على حجية السنة | مرابط
تعزيز اليقين مقالات

دلالة التواتر على حجية السنة


إن إثبات صحة ما قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم نصا في شأن لزوم اتباع سنته يتطلب علما خاصا بالرواة والأسانيد وقوانين علم الحديث غير أن هناك أمورا كثيرة ثبتت عنه بنقل متواتر لا يتطلب ذلك العلم الخاص ولا يختلف كل من ينسب نفسه إلى شيء من العلم بالشرع في أنها ثابتة عنه صلى الله عليه وسلم وفيها ما يبلغ أعلى ما يمكن أن يبلغه التواتر عند عموم البشر مما لا ينازع فيه أحد إلا السفسطائيون وأشباههم كالمنازعة في وجود شخص المسيح عليه السلام وفي وجود فراعنة مصر في التاريخ ونحو ذلك

بقلم: أحمد يوسف السيد
1901