تصور الجنة باستخدام الذكاء الاصطناعي

تصور الجنة باستخدام الذكاء الاصطناعي | مرابط

الكاتب: محمد وفيق زين العابدين

41 مشاهدة

تم النشر منذ شهر

يتداول البعض صور لتصور الجنة عبر تطبيقات الرسم بالذكاء الاصطناعي.. ورغم أني أتحرج بشدة من الفتوى عامةً، لكن لم أشك في حُرمة استخراج هذه الصور ونشرها..

الجنة والنار والبعث والصراط والحساب وأحوال القيامة تستمد هيبتها من غيبيتها وعصيّها على التخيل والتصور، ومن قداسة النص القرآني الذي يصفها، وعظمة الخالق الذي خلقها وأقسم بها وجعل تصورها فوق أي عقل.. لذلك كانت واجبة التعظيم كتعظيم الأنبياء وأشد..

وتأمل فكرة "الإيمان بالغيب" تجد أنها تتعارض مع فكرة قياس مجالات الغيب ماديًا.. فقوامها الرئيسي ليس محض التصديق فقط، بل تصديق ماهيتها التي جاء بها النص الديني بلا أي طلب حسي ونزع مادي حداثي..
أحد أهم الفوارق بين لذّات الدنيا ونعيم الجنة.. أن لذّات الدنيا متناهية مدركة، بعكس الجنة؛ فلذّاتها غير متناهية.. وهو ما يجعل الجنة أدعى لتحقيق سعادة لا تسعها الدنيا!

وهي ليست سعادة محدودة بالمفهوم المادي المركزي الغربي.. إنما سعادة متجددة ذات "طمأنينة" و "سكينة" غير محدودة، وهذا من طبيعة المفارقة بين الدنيا والآخرة..

أما لذّات الدنيا فعصية على تحقيق ذلك النوع من السعادة، لأن الإنسان بطبيعته يسعى للحصول على الرغبات سعيًا حثيثًا، وبمجرد نيلها تفتر حرارته وتتلاشى رغبته فيها ويملها بالتدريج ويضجر منها..

ولذّات الجنة عصية أيضًا، لكن عصية على التصور.. لأن الملل والضجر يُنتزعان من النفوس فيها بقوة الله تعالى، ضمن سائر الصفات السلبية التي تُنتزع مثل الحزن والكآبة والسخط والكراهية، لقول الله تعالي: "لا يَمَسُّنا فيها نَصَبٌ ولا يمَسُّنا فيها لُغُوب" أي تعب وكلل وفتور.. لذلك قال عز وجل: "خالدين فيها لا يَبْغُونَ عنها حِوَلا"!

لماذا؟!
لأنه "فلا تعلمُ نفسٌ ما أُخفي لهم من قُرَّة أعين"، أي لا تبلغ نفسٌ من أهل الدنيا معرفة ما أعد الله لهم فيها.. فكيف يمكن تصورها؟!

كيف يمكن أن نتصور "وظل ممدود" بمقاييسنا المادية.. والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: "إن فى الجنة شجرة يسير الراكب فى ظلها مائة عام لا يقطعها"؟!
أو تتصور "حورٌ مقصورات في الخيام" بمقاييس الدنيا.. والنبي صلى الله عليه وسلم يقول: "إن للمؤمن في الجنة لخيمة من لؤلؤة واحدة مجوفة، عرضها ستون ميلًا، في كل زاوية منها أهل ما يرون الآخرين"؟!
هل يمكن أن يُدرك أي عقل؛ هكذا ظل أو هكذا بيت؟! 

لذلك كان أجمع ما قيل في الجنة؛ قول النبي صلى الله عليه وسلم: "فيها ما لا عينٌ رأت ولا أذنٌ سمعت ولا خطر على قلب بشر"!
قال النبي صلى الله عليه وسلم: "لموضع سوط فى الجنة خير من الدنيا وما عليها"..

تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#الجنة
اقرأ أيضا
صحابيات طبيبات؟ | مرابط
أباطيل وشبهات المرأة

صحابيات طبيبات؟


ليس غرضنا إحراج الدعاة ولا بيان جهل بعضهم بالنصوص ولكن هم من وضعوا أنفسهم في هذه الدائرة النتنة فتجده يذكر روايات لا تصح كعمل أمنا خدبجة أو يفضح نفسه التي تدرك نصف العلم كأخبار تطبيب الصحابيات للرجال.هذا الأمر ليس بالهين لأن المرأة التي تدرس الطب إنما تدرسه مع رجال فينشر لها جسد رجل عار تماما فتلمس ذكره لتفكك أجزاءه وتكتشف أسراره بحضور زميلها الرجل! ولربما يشرح لها أكثر فهو أدرى منها بذلك!. فأي ذوق هذا؟!.

بقلم: قاسم اكحيلات
113
حول حديث: كمل من الرجال كثير.. | مرابط
المرأة

حول حديث: كمل من الرجال كثير..


حديث: كمل من الرجال كثير ولم يكمل من النساء: إلا آسية امرأة فرعون ومريم بنت عمران وإن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام. هل هذا يعني أن من أتى بعدهم لا يمكن أن يكون كاملا كمالا بشريا سواء الرجال أو النساء واقتصر الكمال على السابقين؟ إليكم الجواب.

بقلم: قاسم اكحيلات
67
أثر الصوم في النفوس | مرابط
تعزيز اليقين فكر

أثر الصوم في النفوس


الإسلام دين تربية للملكات والفضائل والكمالات وهو يعتبر المسلم تلميذا ملازما في مدرسة الحياة دائما فيها دائبا عليها يتلقى فيها ما تقتضيه طبيعته من نقص وكمال وما تقتضيه طبيعتها من خير وشر ومن ثم فهو يأخذه أخذ المربي في مزيج من الرفق والعنف بامتحانات دورية متكررة لا يخرج من امتحان منها إلا ليدخل في امتحان وفي هذه الامتحانات من الفوائد للمسلم ما لا يوجد عشره ولا معشاره في الامتحانات المدرسية المعروفة

بقلم: محمد البشير الإبراهيمي
1092
باب الصفات: بين عقيدة السلف وتحريف الجهمية | مرابط
أباطيل وشبهات

باب الصفات: بين عقيدة السلف وتحريف الجهمية


وما قرره الإمام الترمذي هنا وحكاه عن علماء أهل السنة من إثبات صفات الله تعالى وعدم التعرض لكيفيتها مع تنزيه الله عن مشابهة المخلوقات فهو الحق الذي تلقوه عمن قبلهم من سلف الأمة وإنما يكون أثباتها مع العلم بمعانيها وأما دعوى اثبات الصفة دون العلم بمعناها فقول متناقض مضطرب لا يحتمله منهج السلف ولا تأتي به اللغة ولا يقوم بعقل عاقل.

بقلم: عبد الله القرني
49
محور دعوة الرسل والمزاحمات المعاصرة الجزء الأول | مرابط
تعزيز اليقين فكر مقالات

محور دعوة الرسل والمزاحمات المعاصرة الجزء الأول


من أظهر الأمور الدينية: أن المهمة الأولى لدعوة الرسل والهدف المركزي فيها هو تعبيد الناس لله تعالى وغرس التعلق به في كل حياتهم كما قال تعالى:ولقد بعثنا في كل أمة رسولا أن اعبدوا الله واجتنبوا الطاغوت فمنهم من هدى الله ومنهم من حقت عليه الضلالة النحل:36 فمقصد بعثة الرسل وأساس دعوتهم ومنتهى أعمالهم وغاية جهادهم وقطب الرحي في حياتهم والفكرة التي حولها يدندنون ومنها يقصدون وإليها يرجعون وفيها يبذلون هي: عبادة الله وحده وغرس فكرة العبودية في عقول الناس وقلوبهم وإنكار عبادة كل الأوثان

بقلم: سلطان العميري
1863
طرق أهل البدع في تحريف الكتاب والسنة ج1 | مرابط
تفريغات

طرق أهل البدع في تحريف الكتاب والسنة ج1


من أساليب أهل البدع في إثبات بدعهم وما أحدثوه في الدين هو تحريف آيات الكتاب وأحاديث السنة إما بلي أعناقها لإثبات مقصودهم وأهوائهم أو بتفسيرها بما يسمى عندهم بالتفسير الباطني أو تحريف الأحاديث بذكر زيادات لم تصح وغير ذلك وقد تصدى أهل العلم لهذه التحريفات بفضل الله فقاموا بتفنيد هذه الشبه وفضح أهل البدع بكل ما أوتوه من قوة وبيان

بقلم: أبو إسحاق الحويني
510