إشكالية الاختلاط: الاحتجاج بصلاة النساء خلف الرجال

إشكالية الاختلاط: الاحتجاج بصلاة النساء خلف الرجال | مرابط

الكاتب: قاسم اكحيلات

53 مشاهدة

تم النشر منذ 4 أسابيع

السؤال:
ما ردكم على من يستدل بصلاة النساء في عهد رسول الله والصحابة وراء الرجال مباشرة على جواز الاختلاط؟

الجواب:
يصر القوم على إحراج أنفسهم كل مرة، ويظهرون جهلهم بنصوص الشرع وأحكام الدين، وهذا أكبر دليل على أنهم يملكون ربع العلم، والباقي يضيعون به عباد الله.

أما صلاة النساء خلفه ﷺ فيجاب عنها من ثلاثة أوجه:

الوجه الأول: أن ذلك لا علاقة له بالاختلاط، فهو حدث عابر، وهذا ليس محل بحث أصلا، وإنما الحديث عن المكث الطويل، وكانت النساء يصلين وينصرفن كما سيأتي، وقد بوب البخاري: "باب سرعة انصراف النساء من الصبح وقلة مقامهن في المسجد". (1)
قال ابن رجب بعدما أنكر الاختلاط:" وإنما كن يشهدن الصلوات في مؤخر المساجد ليلا، ثم ينصرفن عاجلا". (2)

الوجه الثاني: أنهن كن يخرج بالليل، قال النبي ﷺ: "ائذنوا للنساء بالليل إلى المساجد".(3) وأنت تعلم حال النور في ذلك الزمن، قالت أمنا:"إن كان رسول الله ﷺ ليصلي الصبح، فينصرف النساء متلفعات بمروطهن، ما يعرفن من الغلس".(4) فالمرأة لم تكن تعرف من شدة الظلمة، فإذا كان هذا في صلاة الصبح فكيف بما قبلها؟!.

الوجه الثالث: أنهن خلف الرجال لا يرى الرجل من خلفه من النساء، وينصرف النساء قبل الرجال، فلا يتصدرن المجالس كما هو حال الدعايات والطالبات وفي المحاضرات..، فعن أم سلمة:"أن رسول الله ﷺ إذا سلم قام النساء حين يقضي تسليمه، ويمكث هو في مقامه يسيرا قبل أن يقوم. قال: نرى - والله أعلم - أن ذلك كان لكي ينصرف النساء قبل أن يدركهن أحد من الرجال". (5)

فشتان بين هذا وبين ما نراه، ومحاولة القياس محاولة فاسدة تماما. قال ابن بطال (المتوفى: 449هـ) ملخصا صفة صلاة النساء زمن النبوة كما ذكرنا من أدلة:"هذه السنة المعمول بها أن تنصرف النساء فى الغلس[الظلمة] قبل الرجال ليخفين أنفسهن، ولا يتبين لمن لقيهن من الرجال، فهذا يدل أنهن لا يُقمن فى المسجد بعد تمام الصلاة، وهذا كله من باب قطع الذرائع، والتحظير على حدود الله، والمباعدة بين الرجال والنساء خوف الفتنة ودخول الحرج، ومواقعة الإثم فى الاختلاط بهن".(6)

وهذه الصور ذكرها ابن رجب الذي توفي سنة (795هـ)، بين فيها أن اجتماع النساء بالرجال في عهد النبي ﷺلم يكن معروفا، والعجيب انه سماه اختلاطا وفيه رد على من ينكر المصطلح، قال رحمه الله:"هذا يدل على أن مجالس النبي ﷺ للفقه في الدين والتذكير ونحو ذلك - لم يكن النساء يحضرنها مع الرجال، وإنما كن يشهدن الصلوات في مؤخر المساجد ليلا، ثم ينصرفن عاجلا، وكن يشهدن العيدين مع المسلمين منفردات عن الرجال من ورائهم، ولهذا لما خطب النبي ﷺ يوم العيد رأى أنه لم يسمع النساء، فلما فرغ جاء ومعه بلال إلى النساء، فوعظهن وذكرهن وأمرهن بالصدقة، وأجلس الرجال حتى يفرغ من موعظة النساء.

وأصل هذا، أن اختلاط النساء بالرجال في المجالس بدعة كما قال الحسن البصري". (7) فأين كل هذا من الاختلاط الذي نراه بين القوم؟!


الإشارات المرجعية:

  1. البخاري (173/1).
  2. (تسلية نفوس النساء.ص:7).
  3. (البخاري.899.مسلم.442)
  4. (البخاري.578.مسلم.645).
  5. (البخاري.875).
  6. (شرح البخاري.473/2).
  7. (تسلية نفوس النساء.ص:7).
تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#الاختلاط #صلاة-النساء
اقرأ أيضا
مراجعات نقدية للخطاب المدني الديمقراطي ج2 | مرابط
فكر مقالات الديمقراطية

مراجعات نقدية للخطاب المدني الديمقراطي ج2


من المقدمات المنهجية الأساسية التي ينبغي التنبه لها في البدء أن قضايا النهضة والإصلاح والتغيير يجب أن يكون منطلقها منطلقا إسلاميا شرعيا وإذا كان المنطلق غير إسلامي ولا شرعي فإنه لن يتحقق شيء من ثمراتها بمعناها الشامل والمشروع والمرضي لله تعالى وربما تتحقق بعض المكاسب الدنيوية والانتصارات المؤقتة لكنها ليست النهضة والإصلاح المطلوبة من المسلم

بقلم: الدكتور عبدالرحيم بن صمايل السلمي
780
قاعدة الجزاء والحساب ج1 | مرابط
تفريغات

قاعدة الجزاء والحساب ج1


إن الله تبارك وتعالى حرم الظلم على نفسه وجعله بين العباد محرما لما له من نتائج وخيمة وعواقب أليمة وكان ينبغي لأولئك الذين يظلمون العباد ويسعون في الأرض الفساد أن يتعظوا ويعتبروا بمن سبقهم من الظلمة وهنيئا لذلك الرجل الذي امتلأ قلبه بحب الله فهو يعلم أن هدايته بيد الله وأن رزقه سيأتي إليه رضي الطواغيت أم سخطوا لأن الله هو الذي كتبه

بقلم: عمر الأشقر
413
مع الحرية التي يريد د. طارق السويدان | مرابط
فكر مناقشات

مع الحرية التي يريد د. طارق السويدان


تداول الإخوان هنا مقطعا للدكتور طارق السويدان يتحدث فيه عن الحرية يقرر فيه أن الحرية قبل تطبيق الشريعة وأن حرية نشر الكفر والإلحاد حق مكفول في الشريعة .. الخ الكلام الذي ذكره الدكتور في المقطع وهو كلام معاد في الموضوع سبق أن عرض كثيرا من شخصيات مختلفة ويعاد ضخه بأساليب ومفاهيم جديدة.. وبين يديكم رد على هذا الكلام.

بقلم: د. فهد بن صالح العجلان
66
حين يتشاغل الناس | مرابط
اقتباسات وقطوف

حين يتشاغل الناس


عن أنس بن سيرين قال: بلغنا بالكوفة أن مسروقا كان يفر من الطاعون فأنكر ذلك محمد وقال: انطلق بنا إلى امرأته فلنسألها فدخلنا عليها فسألناها عن ذلك فقالت: كلا والله ما كان يفر ولكنه كان يقول: أيام تشاغل فأحب أن أخلو للعبادة فكان يتنحى فيخلو للعبادة قالت: فربما جلست خلفه أبكي مما أراه يصنع بنفسه قالت: وكان يصلي حتى تورم قدماه

بقلم: إبراهيم السكران
45
البشر والبشاشة في شخصية النبي صلى الله عليه وسلم | مرابط
مقالات

البشر والبشاشة في شخصية النبي صلى الله عليه وسلم


لقد كان حبيبنا صلوات الله وسلامه عليه يسمي أشياءه كل أشيائه.. تقريبا ما كان يترك شيئا له إلا ويجعل له اسما أو لقبا سواء في ذلك ما كان مخلوقا ينبض بالحياة أو جمادا باردا لكل دابة كان يمتلكها أو يركبها اسم أو لقب تخيل هذه النفسية التي رغم انشغالها والهموم التي تحملها والبلاءات التي تتوالى على صاحبها ومع ذلك تصر على تسمية مرآة أو كوب ماء أو درع!! بعضنا لو فعل مثل ذلك لربما تلقاه الناس بالاستهجان واللوم والاتهام بالتشاغل عن الهموم الجسيمة والمهمات الجليلة ولرمي باللامبالاة أو كما يقال بالعامية...

بقلم: محمد علي يوسف
27
الحق ثقيل | مرابط
فكر

الحق ثقيل


من الحقائق التي يجب التأكيد عليها ومراعاتها: أن أكثر انحرافات الناس عن قطعيات الشريعة ليس سببها ضعف الحجج والبراهين التي يسمعون وإنما هو من ثقل التكليف على نفوسهم. فالحق ثقيل: إنا سنلقي عليك قولا ثقيلا

بقلم: د. فهد بن صالح العجلان
56