حول حديث: كمل من الرجال كثير..

حول حديث: كمل من الرجال كثير.. | مرابط

الكاتب: قاسم اكحيلات

33 مشاهدة

تم النشر منذ 4 أسابيع

السؤال:
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
يا شيخ أريد أن أسألك عن حديث: "كمل من الرجال كثير، ولم يكمل من النساء: إلا آسية امرأة فرعون، ومريم بنت عمران، وإن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام". هل هذا يعني أن من أتى بعدهم لا يمكن أن يكون كاملا كمالا بشريا سواء الرجال أو النساء واقتصر الكمال على السابقين.

الجواب:
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.
عن ‌أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله ﷺ:«‌كمل ‌من ‌الرجال ‌كثير ولم يكمل من النساء إلا آسية امرأة فرعون ومريم بنت عمران وإن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام.». [صحيح البخاري (4/ 158 ط السلطانية)].

اختلف العلماء في معنى الكمال المقصود من الحديث: فقيل الكمال هنا كمال النبوة، فتكون مريم وآسية نبيتان، قال أبو العباس القرطبي: «والصحيح: أن مريم نبية، لأن الله تعالى أوحى إليها بواسطة الملك، كما أوحى إلى سائر النبيين، وأما آسية، فلم يرد ما يدل على نبوتها دلالة واضحة. بل على صديقيتها وفضيلتها. فلو صحت لها نبوتها لما كان في الحديث إشكال. فإنه يكون معناه: أن الأنبياء في الرجال كثير، وليس في النساء نبي إلا هاتين المرأتين. ومن عداهما من فضلاء النساء صديقات لا نبيات، وحينئذ يصح أن تكونا أفضل نساء العالمين». [المفهم لما أشكل من تلخيص كتاب مسلم (6/ 332)]. وعلى هذا القول فالكمال المقصود لا يمكن بعدهم.

وقيل بل الكمال هنا يحمل على تمام الشيء وتناهيه في بابه والمراد هنا التناهي في جميع الفضائل وخصال البر والتقوى.  وعلى هذا القول فالكمال ممكن، قال عياض: «وإذا قلنا: إنهما صديقتان، لم يمنع أن يكمل من هذه الأمة غيرهما». [إكمال المعلم بفوائد مسلم (7/ 441)].

وقد حملت النسوية هذا الحديث محاولة للمساواة بين الرجال والنساء، وهذا مما لا يمكن، فالحديث عن الرجال يكون منفصلا عن النساء للاختلاف الفطري، فقد قال ربنا: ﴿وَإِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَامَرْيَمُ ‌إِنَّ ‌اللَّهَ ‌اصْطَفَاكِ وَطَهَّرَكِ وَاصْطَفَاكِ عَلَى نِسَاءِ الْعَالَمِينَ﴾ [آل عمران: 42]. ولم يذكر الرجال.

وحينما قال النبي ﷺ: «‌كمل ‌من ‌الرجال ‌كثير ولم يكمل من النساء إلا آسية امرأة فرعون ومريم بنت عمران وإن فضل عائشة على النساء كفضل الثريد على سائر الطعام.». [صحيح البخاري (4/ 158 ط السلطانية)]. فالكمال من الرجال في صفات الرجال، والكمال في النساء من صفات النساء.

وقال ربنا:﴿يَاأَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ‌لَا ‌يَسْخَرْ ‌قَوْمٌ ‌مِنْ ‌قَوْمٍ عَسَى أَنْ يَكُونُوا خَيْرًا مِنْهُمْ وَلَا نِسَاءٌ مِنْ نِسَاءٍ عَسَى أَنْ يَكُنَّ خَيْرًا مِنْهُنَّ﴾ [الحجرات: 11]. فخص الله النساء بالذكر مع دخولهن في عموم قوله:{ لا يسخر قوم من قوم}. لأنه لا مجال للخلط فالإنسان يطلق لسانه فيما يراه ويبصره.

تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#كمل-من-الرجال-كثير
اقرأ أيضا
شبهة: بدلا من التعدد أعينوا العزاب على الزواج | مرابط
أباطيل وشبهات

شبهة: بدلا من التعدد أعينوا العزاب على الزواج


بعض السيدات إذا جاء ذكر التعدد قالت: بدلا أن يعدد الرجل ليقم بإعانة غيره من العزاب على الزواج وأقول ما دمنا حريصين على إعانة العزاب على الزواج فلنقم بتخفيض المهور ولنلغي الحفلات التي لا طائل تحتها مثل حفلة الخطوبة فأنتم لا تعدونها زواجا ولكن يأتي الرجل بخاتم ذهب!

بقلم: أبو جعفر عبد الله الخليفي
24
الجندر المفهوم والحقيقة والغاية ج2 | مرابط
الجندرية

الجندر المفهوم والحقيقة والغاية ج2


هذا الدين الذي نؤمن به رجالا ونساء جعل العلاقة بينهما علاقة مودة ورحمة وسكن تبنى فيه الأسرة التي هي النواة الأولى في بناء الفرد والمجتمع والدولة والأمة ونؤمن بأن كل ما جاء به هذا الدين هو حق وإن لم يكن لنا فيه نفع ظاهر فإن الله - سبحانه وتعالى - له فيه حكمة قد لا ندركها كبشر في مكان ما وزمان ما قال - سبحانه وتعالى -: الرجال قوامون على النساء النساء: 34 فهم قوامون على النساء ولكن بضوابط وضعها الشرع حفاظا على هذه المرأة التي هي مخلوقة من مخلوقات رب العالمين حالها كحال الرجل فكيف يظلم الله مخل...

بقلم: حسن حسين الوالي
286
مكانة السنة النبوية | مرابط
تعزيز اليقين فكر

مكانة السنة النبوية


إن دراسة السنة من أهم العلوم وأفضلها وأشرفها عند الله سبحانه وتعالى وإن من أعظم ما يتقرب به المتقربون إلى الله سبحانه وتعالى ويسعى إليه الساعون هو طلب أحاديث النبي صلى الله عليه وسلم وكذلك العناية بصحيحها وسقيمها فإن سنة النبي صلى الله عليه وسلم وحي من الله سبحانه وتعالى أوحاه إلى نبيه صلى الله عليه وسلم بواسطة جبريل وهي قرينة للقرآن من جهة الاحتجاج ولذا فإنه قد أجمع أهل السنة على أن سنة النبي صلى الله عليه وسلم وحي من الله سبحانه وتعالى

بقلم: عبد العزيز الطريفي
680
انشراح الصدر وأسبابه | مرابط
تعزيز اليقين

انشراح الصدر وأسبابه


وللمحبة تأثير عجيب في انشراح الصدر وطيب النفس ونعيم القلب لا يعرفه إلا من له حس به وكلما كانت المحبة أقوى وأشد كان الصدر أفسح وأشرح ولا يضيق إلا عند رؤية البطالين الفارغين من هذا الشأن فرؤيتهم قذى عينه ومخالطتهم حمى روحه

بقلم: ابن القيم
85
هل لكم من ما ملكت أيمانكم من شركاء | مرابط
اقتباسات وقطوف

هل لكم من ما ملكت أيمانكم من شركاء


تعليق ماتع من شيخ الإسلام ابن تيمية على قوله تعالى ضرب لكم مثلا من أنفسكم ۖ هل لكم من ما ملكت أيمانكم من شركاء في ما رزقناكم فأنتم فيه سواء تخافونهم كخيفتكم أنفسكم ۚ كذلك نفصل الآيات لقوم يعقلون فالمتأمل لهذه الآية يجد فيها أعظم دلالة على عقيدة التوحيد

بقلم: شيخ الإسلام ابن تيمية
1602
عن النسوية الإسلامية | مرابط
اقتباسات وقطوف النسوية

عن النسوية الإسلامية


إن هذه القراءة النسوية للإسلام هي بعينها القراءة النسوية الغربية للنصرانية واليهودية فالقراءة هنا تتم بعيون غربية للقرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة وذلك من خلال الدعوة إلى مناهضة ما يسمى بالتفسير الأبوي الذكوري للإسلام والعمل على تأسيس ما يعرف بالتفسير النسوي الذي يركز على النوع والجنوسة

بقلم: سامية العنزي
142