من أخلاق الكبار: جبير بن مطعم

من أخلاق الكبار: جبير بن مطعم | مرابط

الكاتب: خالد السبت

37 مشاهدة

تم النشر منذ شهر

أنت أيها الزوج كيف تتصرف حينما تتعذر العشرة بينك، وبين امرأتك؟ بعض الأزواج يضيق عليها، ويشدد الخناق، بل بعضهم - ولا أبالغ أيها الإخوة - قد يفصل الكهرباء من البيت ليضطر هذه المرأة بألوان من التضييق، والأذى لتطلب الطلاق هي، وتفتدي منه، وتدفع له ما خسر كما يزعم، تدفع له المهر، والتكاليف التي دفعها في زواجه، وقد استمتع بها، ولربما أكل شبابها، فأين المروءات؟ حينما يقف الإنسان، ولا رغبة له في المرأة يقف، وكأنما يجلس على الجمر لكراهيته لها، والبقاء معها من أجل أن تطلب هي الطلاق؛ وقد تعذرت العشرة، وحينما يقع ذلك كيف تتصرف؟

هذا جبير بن مطعم تزوج امرأة فسمى لها صداقًا، وطلقها قبل الدخول، ثم تلا هذه الآية: إَلاَّ أَن يَعْفُونَ أَوْ يَعْفُوَ الَّذِي بِيَدِهِ عُقْدَةُ النِّكَاحِ [البقرة: 237] فقال: أنا أحق بالعفو، فسلم إليها الصداق كاملًا مع أنها تستحق نصف الصداق، ولو أن هذه الزوجة تصرفت معك تصرفًا لا يليق، فهل ينبثق ذلك عن أحقاد؟ هل ترميها بالثلاث كما يفعل بعضهم؟ هل تضربها، وهل تعذبها؟ هل تهجرها هجرًا مليًا؟ بعض النساء يقلن: يهجرني من سنوات، وبعضهن تقول: أصبت بالصرع المتكرر من كثرة ما يضربني على رأسي، وبعضهن تقول: يدخل بشتم، ويخرج بشتم من غير سبب.

نقول: تجنبي الأمور التي تثيره، تقول: هو يأتي ثائرًا أصلًا، لم أترك شيئًا إلا صنعته معه، ويغضب على أتفه الأسباب، ولربما في مناسبات لا يليق فيها هذا الصنيع كليلة العيد، وصبيحة يوم العيد، وبعض النساء تتصل تسأل تقول: طلقني بالثلاث في صبيحة العيد؛ لأني كنت أوقظه ليأكل ما أعددت له من طعام، ثم يخرج إلى المسجد، فرماني بالثلاث، وقام إلي، ونثر الطعام في المطبخ، وضربني ضربًا مبرحًا، وشتمني، وشتم أهلي صبيحة يوم العيد - فنسأل الله العافية - وماذا صنعت؟ هل جزاء الإحسان إلا الإحسان.

تنويه: نشر مقال أو مقتطف معين لكاتب معين لا يعنى بالضرورة تزكية الكاتب أو تبنى جميع أفكاره.

الكلمات المفتاحية:

#أخلاق-الكبار #جبير-بن-مطعم
اقرأ أيضا
ليس هناك دليل قطعي | مرابط
أباطيل وشبهات تعزيز اليقين فكر مقالات

ليس هناك دليل قطعي


من المقولات الغريبة في المشهد الفقهي المعاصر المطالبة في مسائل الشريعة بالأدلة القطعية دون الأدلة الظنية فإذا ما حكيت إيجاب مسألة أو تحريمها قال لك بعضهم: هل فيها دليل قطعي وكأن الأحكام الشرعية لا تنبني إلا على القطعيات وأن ما لم يكن بهذه المثابة من الأدلة مطرح الدلالة لا يؤخذ به

بقلم: عبد الله بن صالح العجيري وفهد بن صالح العجلان
2015
المجاهرون | مرابط
تفريغات

المجاهرون


إن الله يحب الستر ويكره التحدث بالكلام الفاحش وإن مما يقع بين الرجل وامرأته مع أنه بالحلال لكن لأنه خنا فإنه لا يتحدث به لا يتحدث بأي شيء يثير الشهوات حتى مجرد ذكر الوقاع أنه قد حصل دون تفصيل إذا لم يكن له حاجة كرهه العلماء وعدوه من خوارم المروءة حتى مجرد أن يخبر أنه قد حصل بينه وبين أهله شيء لغير مصلحة شرعية فهو مكروه لأنه من خوارم المروءة

بقلم: محمد المنجد
288
المذاهب والفرق المعاصرة: القدرية ج1 | مرابط
تفريغات

المذاهب والفرق المعاصرة: القدرية ج1


أهل السنة والجماعة يؤمنون بالقدر إيمانا كاملا مفصلا وعقيدتهم في الإيمان بالقدر عقيدة واضحة وبينة وهم ينهون ويأمرون بالإمساك عن مسائل القدر إذا كان الخوض فيها بغير منهاج الشرع فقد ثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم من حديث عمرو بن شعيب عن أبيه عن جده أنه قال: خرج علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم ذات يوم والناس يتكلمون في القدر قال: فكأنما تفقأ في وجهه حب الرمان من الغضب وقال: ما لكم تضربون كتاب الله بعضه ببعض بهذا هلك من كان قبلكم وهذا حديث صحيح رواه الإمام أحمد في المسند بإسناد صحيح

بقلم: عبد الرحيم السلمي
101
الحق ثقيل | مرابط
فكر

الحق ثقيل


من الحقائق التي يجب التأكيد عليها ومراعاتها: أن أكثر انحرافات الناس عن قطعيات الشريعة ليس سببها ضعف الحجج والبراهين التي يسمعون وإنما هو من ثقل التكليف على نفوسهم. فالحق ثقيل: إنا سنلقي عليك قولا ثقيلا

بقلم: د. فهد بن صالح العجلان
33
حفظ اللسان وفضل الصمت | مرابط
مقالات

حفظ اللسان وفضل الصمت


حدثنا يونس بن عبد الرحيم العسقلاني حدثنا عمرو بن أبي سلمة عن صدقة بن عبد الله عن عبد الله بن علي عن سليمان بن حبيب حدثني أسود بن أصرم المحاربي رضي الله عنه قال: قلت: أوصني يا رسول الله قال: أتملك يدك قال: قلت: فما أملك إذا لم أملك يدي قال: أتملك لسانك قال: فما أملك إذا لم أملك لساني قال: فلا تبسط يدك إلا إلى خير ولا تقل بلسانك إلا معروفا

بقلم: ابن أبي الدنيا
289
أوقات الحفظ | مرابط
اقتباسات وقطوف

أوقات الحفظ


مقتطف هام لابن الجوزي من كتابه صيد الخاطر يتحدث فيه عن الحفظ يحدثنا فيه عن أوقات الحفظ وأماكن الحفظ وما يحفظ وما لا يحفظ وغير ذلك من الإضاءات الهامة لكل من يعاني مشكلة في الحفظ أو يرغب في زيادة قدرته على ذلك

بقلم: ابن الجوزي
136